Sunday, July 5, 2020
اخبارسياسةعالميعلاقات دولية خارجية

سياسة أردوغان الاقتصادية أدت لتدمير وإفلاس آلاف الشركات

104views

 سياسة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الاقتصادية الفاشلة أدت لتدمير وإفلاس آلاف الشركات،وكشف خبر اء ومحللين سياسين أن تركيا تعاني من حجم تضخم غير مسبوق في تاريخها وصل إلى 12.15% وهناك توقعات من صندوق النقد الدولي أن يحدث انكماش في الاقتصاد التركي بنسبة 5%.

وفي سياق متصل تشير كل التقارير والمؤشرات ومراكز الأبحاث الاقتصادية العالمية إلى أن السياسة الاقتصادية لتركيا تركز على ثروات الدول التي تستعمرها القيادة التركية ومنها سوريا والعراق ومحاولة التدخل في ليبيا، وبالتالي فإن الداعم لاقتصاد تركيا هو تسليح الجماعات الإرهابية، وتصارع القيادة الأردوغانية على الموارد الطبيعية ومصادر الطاقة في الدول العربية.

وأشار المحللون إلى وجود انهيار في الاحتياطي التركي خلال الأربع سنوات الماضية، ليصل إلى 19 مليار بدلا من 56 مليار في الماضي، وزيادة نسبة البطالة إلى 19.6%، وكل هذا ناتج عن فشل وفساد السياسة الأردوغانية والجهل بالخطط الاقتصادية.