Friday, September 20, 2019
تحقيقات وتصريحاتسياسةعاجل

وفد الحكومة ينهي زيارته إلى جوبا بإعلان الاتفاق على بدء المفاوضات

119views

وفد الحكومة ينهي زيارته إلى جوبا بإعلان الاتفاق على بدء المفاوضات

أنهى وفد مجلس السيادة الانتقالي بقيادة الفريق أول محمد حمدان

زيارته إلى جوبا، عقب التوقيع على اتفاق إعلان المبادئ وبناء الثقة

مع الحركات المسلحة في جوبا عاصمة دولة جنوب السودان،

وكان في استقبال الوفد بمطار الخرطوم، الأمين العام

لرئاسة الجمهورية، الفريق ركن محمد على ابراهيم.

وأوضح عضو الوفد الناطق الرسمي باسم مجلس السيادة

محمد الفكي سليمان، في تصريح صحفي  أن مفاوضات السلام

مع الجبهة الثورية والحركة الشعبية شمال بقيادة عبد العزيز

الحلو ستبدأ، في الرابع عشر من أكتوبر القادم ، مضيفاً

أن هناك لجنة مشتركة ستعكف على وضع الجدول الزمني

والقضايا التي ستدرج في العملية التفاوضية.

وأكد الفكي التزام واستعداد الحكومة بتحقيق سلام شامل

في البلاد، مشيرا إلى إعلان المبادئ الذي تم توقيعة مع

الجبهة الثورية والحركة الشعبية بقيادة عبدالعزيز الحلو تم

فيها الاتفاق على جملة من المواضيع لتهيئة أجواء التفاوض،

شملت وقف العدائيات بما فيها وقف إطلاق النار وفتح الممرات

للإغاثة وإطلاق سراح الأسرى ورفع الحظر عن قوائم

المحظورين سياسياً من دخول البلاد.

 وأبان أنه تم الاتفاق على إرجاء تشكيل الحكومات الولائية

والمجلس التشريعي إلى حين اكتمال عملية السلام،وأضاف

الفكي أن الأطراف أكدت ضرورة التوصل إلى اتفاق سلام شامل

في غضون شهرين من بدء الحوار، موضحا أن الأجواء

التي سادت مفاوضات جوبا كانت إيجابية جداً أكدت عليها

كلمات قيادة الجبهة الثورية والحركة الشعبية قطاع الشمال،

معتبراً أن روحاً جديدة انتظمت البلاد بعد ثورة ديسمبر.
حيث شكل اتفاق المبادئ الذي أعلن عنه، بين الحكومة

والحركات المسلحة المنضوية تحت لواء الجبهة الثورية

وخارجها، نقلة نوعية نحو وقف الحرب وإحلال السلام في سودان

ما بعد البشير. ونجحت الأطراف السودانية عبر وساطة رئيس

جنوب السودان، في الاتفاق على خريطة طريق تمهد للعملية

التفاوضية بعد يومين من بدء التفاوض، بوصول وفد المجلس

السيادي الانتقالي إلى جوبا.
وينص الاتفاق على أن يبدأ التفاوض في منتصف أكتوبر المقبل

ولمدة ثلاثين يوماً. وكانت الوثيقة الدستورية قد نصت على

تخصيص الأشهر الستة الأولى من الفترة الانتقالية لتحقيق

السلام في السودان. ومن أبرز ما نصت عليه وثيقة المبادئ

الوقف الشامل لإطلاق النار بين الحكومة والحركات المسلحة.